حفظ الخضر و الفاكهة بالتجفيف هو الطريقة الطبيعية التى استخدمها اجدادنا لحفظ الأغذية  بدون استخدام الثلاجات او مواد الحفظ المضرة بالصحة و لأن الحفظ بالتجفيف هو طريقة سهلة يمكن عملها فى المنزل و يمكن ايضا استخدامها من المزارعين و المستثمرين فى الصناعات الغذائية فاردت ان اكلم متابعى موقع حقول عنها حتى تعم الفائدة لأن كل اجدادنا استخدموا تجفيف الخضرو الفاكهة فنحن ايضا يمكننا استخدامه

و يمكن تعريف التجفيف بأنه خفض نسبة الرطوبة التى تحتويها المادة الغذائية و رفع تركيز المواد الصلبه بالقدر الكافى لتثبيط الميكروبات و الانزيمات و التفاعلات كيميائية مع المحافظة على أكبر قدر ممكن من خصائص الخار او الفاكهة المجففة. ففى الفاكهة مثلا يتم خفض نسبة الرطوبة إلى 16 – 22 % وفى الخضر يتم خفض نسبة الرطوبة إلى 4 – 6 % ويشترط فى المادة الغذائية المجففة سرعة تشربها بالماء عند نقعها فيه مسترجعة أكبر قدر ممكن من شكلها و طعمها و هى طازجة.

أنواع طرق تجفيف الخضر و الفاكهة

تجفيف الخضارو الفاكهة

اولا التجفيف الشمسى: عرفت طريقة الحفظ بالتجفيف الشمسى قديما عن طريق استغلال الطاقة الشمسية و مازال التجفيف الشمسى اكثر طرق التجفيف شيوعا لسهولته و قلة التكلفة.

ثانيا التجفيف الصناعى: هو تجفيف الخضر اوالفاكهة صناعياً باستخدام هواء سبق تسخينه بحرق الوقود أو الكهرباء أو غيرها ، ويتم ذلك فى أفران خاصة تعرف بالمجففات و يوجد

اولا مميزات التجفيف الشمسى:-

1- رخص تكاليف الإنتاج حيث لا يحتاج إلى افران او أى الات لتوليد الحرارة ولا عمالة كثيرة او الى عناية فائقة فهو اسهل طرق تجفيف الخضر و الفاكهة

2- عدم الحاجة إلى رؤوس أموال كبيرة وفى إمكان الفلاح العادى أن يقوم به .

عيوب التجفيف الشمسى (فى حالة الانتاج الصناعى لكميات كبيرة)

1- عدم التحكم فى نسبة الرطوبة النهائية للمادة المجففة  بالنسبة لمصانع الاغذية التى تتاج الى انتاج ذو مواصفات محددة لا يمكن الوصول اليها بالتجفيف الشمسى
2- تعرض الأغذية المجففة لفقد بعض مكوناتها من الفيتامينات كما تتعرض إلى تغير اللون  و بالتالى تقل قيمتها التسويقية.
3-تتعرض بعض المواد المجففة لعبث الحشرات والطيور عند التجفيف فى المنشر وتعرضها إلى الأتربة والندى مما يؤدى إلى تلفها .
4-تحتاج الثمار المراد تجفيفها على مناشر كثيرة مما يعطل مساحة كبيرة من الأرض عن الإستغلال .
5-الأغذية المجففة شمسياً أقل جودة من المجففة صناعياً 

تجفيف الخضار و الفاكهة

ثانيا التجفيف الصناعى:-

انواع المجففات

1-مجففات الأنفاق: و تتكون من

أ- نفق التجفيف الذى يختلف طوله حسب نوع المادة المراد تجفيفها

ب- مسخن للهواء

ج- مروحة لدفع الهواء الساخن بسرعة مناسبة فى نفق التجفيف .

وتتم عمليه التجفيف بدخول العربات المحملة بالصوانى المنشور عليها المواد الغذائية الرطبة وتسير بسرعة مناسبة داخل النفق حيث تتعرض لتأثير هواء التجفيف ثم تخرج من الطرف الأخر مجففةز

2- مجففات الناقلات: و هى عبارة عن عدة سيور مثقبة لا نهائية تدور بواسطة بكرات خاصة توضع المواد المراد تجفيفها على السير العلوى وعند وصولها إلى طرفة تتساقط على السير الذى يوجد و يقوم التيار الهوائى الساخن داخل عبر السيور بتجفيف الخضار او الفاكهة و امتصاص رطوبتها.

3- مجففات المقصورات: و فيها توضع المواد الغذائية المراد تجفيفها على صوانى تجفيف مناسبة وتحمل على عربات تدفع داخل المجفف ، ويدفع الهواء الساخن بطريقة عمودية على اتجاه دخول وخروج الصوانى.

4- مجففات القمائن: تتكون من غرفة تجفيف لها أرضية واسعة من الخشب أو السلك ذات ثقوب مناسبة الإتساع يمر منها الهواء المسخن بواسطة فرن احتراق يقع تحت الأرضية مباشرة  و توجد مروحة اعلى السقف تسحب الهواء بعد مروره على الخصر و الفاكهة المراد تجفيفها و يستخدم هذا النوع من المجففات لتجفيف شرائح التفاح والشعير المنبت أثناء صناعة المولت و غيرهم من الفاكهة و الخضر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
الرجاء تسجيل الدخول من هنا لتتمكن من اضافة تعليق